"رسالة ستاربكس"

السعي  إلى إلهام وإثراء معنويات الشباب- شخص واحد، كوب واحد، جوار واحد في وقت واحد.

في مايلي المبادئ التي نلتزم بها يومياً لتحقيق رسالتنا

قهوتنا

لطالما كانت، ولا تزال، تنفرد بأعلى مواصفات الجودة.نحرص على إستيراد وشراء أجود حبوب القهوة وفق أعلى المعايير الأخلاقية،ثم تحميصها بعناية فائقة،بالإضافة الى المساهمة في تحسين الظروف المعيشية للمزارعين فنحن نولي لذلك كل الاهتمام، وهذه مجرد البداية لأن عملنا لا ينتهي بهذا.

شركاؤنا (موظفونا)

نطلق على أنفسنا لقب شركاء، فما نقوم به  أكثر من مجرد وظيفة، بل هو شغفنا.معاً ، نحتضن تنوعنا وانتماءاتنا لنوفر لكل فرد المكان الأمثل لتحقيق ذاته.نتعامل مع بعضنا البعض باحترام متبادل.نساعد بعضنا على الإرتقاء بذلك.

زبائننا

عندما نقوم بعملنا على النحو الأمثل مع زبائننا، فإننا نتواصل معهم، ونضحك معهم في محاولة لإثراء حياتهم-ولو للحظات قليلة.بالتأكيد، تبدأ مهمتنا بالوعد بالتزامنا بتوفير أفضل المشروبات، ولكن هذه المهمة لا تقف عند ذلك الحد.فمهمتنا الأسمى هي التواصل مع المجتمعات التي نعمل بها.

مقاهينا

عندما يشعر زبائننا بروح الانتماء،تصبح مقاهينا مكاناً مفضلاً للقاء الأصدقاء.إننا نتمتع بأوقاتنا- التي أحياناً تكون سريعة وخاطفة.ولكنها تكون دائماً مليئة بالمودَة والصداقة.

جيراننا

يعتبر كل مقهى جزءاً من المنطقة التي يعمل بها ، ونحن ملتزمون بحسن الجوار.نرغب بأن نكون ُمرحَب بنا في كل مكان نعمل فيه. حيث يمكننا أن نكون نشجَع التغيير-نجمع بين شركائنا وزبائننا والمجتمع عموماً، لكي يتواصلوا يوماً بيوم.نرى اليوم بأن مسؤوليتنا- وقدرتنا على العمل البنَاء- أصبحت أكبر من أي وقت مضى.العالم يتوقع من ستاربكس أن ترسي معايير جديدة. ونؤكد أن زمام المبادرة سيبقى دائماً في أيدينا.

مساهمونا

ندرك أنه حين الوفاء بالتزاماتنا في شتى مجالات عملنا، فإننا نحقق النجاحات التي تمثل أروع مكافأة لمساهمينا. وإننا قادرون تماماً على تحقيق ذلك على النحو الأمثل، وبما يتيح لـستاربكس- وكل من يتأثر بتجربتها المميزة- مواصلة مسيرة النجاح والازدهار.